Loading...
X

مجلة نيوزويك باللغة العربية

Newsweek arabic [Click to enlarge]


في منتصف الطريق بين القيروان و تونس في محطة للبنزين إكتشفت هذه المجلة التي لا يمكن أن تعد جديدة فهي “نيوزويك” ولن باللغة العربية أي نفس المجلة الصادرة في إنقلترا و لكن مترجمة للغة العربية و علمت أنها تترجم لعدة لغات أخرى : في الحقيقة المجلة جيدة شكلا و محتوى و لكنها عامة لا تصل العرب بشيء و هذا أمر مزعج نوعا ما و لأن كان ئيس تحرير النسخة العربية عربيا
تطرق المجلة هذا الشهر بشكل خاص و دون مفاجئة بكارثة تسونامي في أكثر من نصفها مع التركيز نوعا ما على الفئة المسلمة و تستشف من جمع الإسلام و النصرانية و اليهودية على حكاية طوفان نوح الأثر الديني للكارثة الذي غاب في الديانات الأخرى على غرار البوذية
ومن جهة أخرى نجد عديد التحقيقات حول تناول المنشطات في المدارس الأمريكية, كيري و ما بعد الهزية, و بالطبع القضية الفلسطينية و الحال في العراق
مجملا المجلة مكتوبة بلغة عربية سلسلة و أسلوب جيد , الموضوعات المطروحة هامة و مدروسة بصيغية فريدة, أنتظر أن أقرأ “جون أفريك” باللغة العربية للمقارنة بينهما


  • urnamo

    hi

  • نضال

    thank gud

  • Adnan

    ilike alwys read news week

  • Adnan

    مجله نيوزويك باللغه العربيه

  • http://maymay may

    انا عيزه اعرف اكتر عن المجله وانا بعمل بحث عن طرق تدريس الفن الجديده فى العالم ممكن حد يفدنى

  • omar

    gl;’;
    ].lgogifci/ho.bji/knpkohip/jonkpop

  • omar

    gl;’;
    ].lgogifci/ho.bji/knpkohip/jonkpop

  • محمد المصطفى

    بسم الله الرحمن الرحيم
    حسنا فلنتواصل كماطلبتم.. فلقد طال انتظارنا لفتح الباب لرسائل القراء .. سبق لنيوزويك العربيه فتح نفس الباب مرتين .. الاولى عند بدايه الصدور ، والثانيه قبل غزو الغراق حيث كان من المطلوبات معرفه راى القراء العرب فى حجم الكارثه القادمه ( الحاليه) .. لكل هذا فانا اتوجس خيفه من فتح الباب ثالثه.. واقول يارب تجيب العواقب سليمه ..يبقى ان كان هناك شى يستحق الحديث والكلام فهو سؤال للنيوزويك العربيه .. الايستحق سلام السودان والذى جاء منهيا لاطول حرب فى افريقيا.. الايستحق حتى التنويه عنه فى النيوزويك العربيه..؟ ان كل مانشرته نيوويك عن هذا الموضع هو فقط تعليق لجون قرنق فى عمود ( وجهات نظر) ثم اشاره اوخبر الى تولى سلفه سلفاكير الامر بعده.. اما الموضوع نفسه فلقد تم تجاهله تماما..لماذا..؟ ونحن كنا ننتظر منكم شرح كثيرا مما عصى علينا فهمه ..
    محمد المصطفى فريجون .. الخرطوم السودان تلفون محمول 00249912388515 فاكس 0024983496427 بريد الكترونى gargash12@hotmail.com

  • عبد الغني كرم ال&#1604

    شكر لمجلتلكم العتيقة، تعجنبي مواضيعها، وتحليلاتها العقلية الرائعة، ومواضعيها التحليلية الجميلة،فأنا من هواة البحث عن اصل الإنسان وقواه العقلية والبطانية، واحب التأمل، وعشق الابداع الإنساني، ولكن ارى ان سعرها غالي بعض الشي، وللحق كنت اشتريها في السودان بسعر رخيص ولكن في الدوحة سعرها غالي ولا ادري السبب

  • maen

    When you asked me to help you, I promised I would soon give you the results of my consultation. I am hurrying up to give you those precious results because those pieces of information are extremely IMPORTANT for you and your future. I hope you will take great pleasure in reading the study I have conducted for you for free.
    In this Detailed Study, you will find your Free Personal Horoscope and a Psychic Reading of your life, which implies a good personal mental help.
    IMPORTANT: It is in your personal interest to read this study until the end. In it you will discover some surprising things about yourself.
    As a gift, your three lucky numbers:
    The 9, the 15 and the 25
    Yes, dear Maen, these are some ULTRA-IMPORTANT revelations that I am going to make to you. This morning, whilst planning a specific course of action for you, I had an amazing vision, which clearly showed me some positive aspects in your future… Let’s begin then, if you are serious, because I can see many important things happening in your near future. I have charted your most beneficial and significant DAYS. I can tell that your immediate future is made up of a multitude of very positive events. I am only going to reveal the most important events to you now, which you must not miss under any circumstances.
    Your first important day is Saturday, October 15, 2005. I see this as a day for an incoming sum of money. This relatively important sum of money will allow you to stop worrying about most of your financial problems.
    Your second favorable date is Friday, October 21, 2005. You will have good news regarding your feelings. I see someone who means a great deal to you who will return to you from afar. You will encounter old friends after many months’ absence. They will support you through your troubles and give you courage once again.

  • mohammed elmustafa

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السيد ريئس تحرير نيوز ويك تحيه طيبه
    اثراء للنقاش ارسل لكم رائى فى موضوعكم المطروح فى العدد 281 عن اغتيال الحريرى وتورط سوريا ..
    نرجو ان تسمحوا لنا ان نسال عن اين هى الان سفيره امريكا لدى حكومه صدام والتى افهمته بان امريكا لاتابه لحرب له مع جيرانه فتوكل على الله سيادته وقام بالتهام الكويت فوقع فى الحفره التى اخرج منها وقدم كهديه كريسماس للعام 2003..
    مع سوريا اليوم الوضع لايختلف كثيرا فهناك ايضا حفره حفرت بواسطه كميه من الديناميت .. فقط ساعه حفرها كان هناك موكب السيد الحريرى .. وهو شخص انا احترم افكاره ومايدعو اليه .. واترحم عليه بابتهال وخشوع ..
    حسنا نفهم ان كل تلك الحفر (واخريات قادمات) تساعد كثيرا فى افشاء الديمقراطيه فى عالمنا العربى حيث ان المثل عندنا يقول من حفر حفره لاخيه وقع فيها ..
    ونحترم جدا رغبه امريكا فى ان تكون هناك ديمقراطيه فى عالمنا العربى ولكن اى نوع من الديمقراطيه هو المطلوب..؟ ديمقراطيه يفوز فيها السيد الرئيس بنسبه معقوله بدلا عن التسعه وتسعين الشهيره ..؟ ام ديقراطيه يجب على بعض الاحزاب ان لاتشارك فيها مثل ديمقراطيه الجزائر والعراق ..؟
    ثم من هو القائل بان الديمقراطيه هى السبيل الوحيد من اجل رفاهيه وتقدم الشعوب ..؟ ان الصين من اجل (جبروتها) لم تعرف الديمقراطيه.. وهى التى رفضت السماح لامريكا بطيران طائره التجسس خاصتها والتى اسقطت فى الصين .. واصرت على ان لاتعود الطائره الى امريكا طائره بل ان تحمل فى البحر.. بل وان تدفع امريكا اجره الارض التى وقفت عليها الطائره من تاريخ اهباطها وحتى تاريخ استلامها .. والصين هى نفسها التى باعت لاميركا فى يناير الماضى فقط 25 مليون كيلومتر مربع من القماش( نيوز ويك العدد رقم 249).. ان الصين لم تعرف الديمقراطيه .. ولكن عرفت الطبيب الحافى وعرفت انه يجب على كل واحد منهم ان يعلم الاخر.. وفعلتها ..
    فى عالمنا العربى نحن نحتاج الى من يمحو اميتنا اولا .. لا اعنى الاميه السياسيه ..بل اعنى جهلنا بالقراءه والكتابه وسنقوم نحن بازاله اميتنا السياسيه
    علموا شعوبنا القراءه والكتابه وارسلوا لنا الاقلام والمحابر والورق والكتب ولن يتسيد علينا ديكتاتور اوجاهل بعدها ابدا .. وسنشكر لامريكا انها اهدتنا اقلام وكتب ..وسنرسل لها الحب معباءه فى القراطيس..
    فلترسل لنا امريكا وجوه اخرى من ارضها الطيبه تشبه وجه اينشتاين الشهير وهو يحمل فى يده كتاب وقلم فسيعود الى امريكا محملا بالقبلات والازاهير .. بدلا عن وجوه كلها تشبه سلفر استالونى وتحمل فى يدها اسلحه دمار.. وتعود الى امريكا وهى فى توابيت محمله باللعنات ..
    محمد المصطفى فريجون الخرطوم السودان gargash12@hotmail.com
    تلفونات 00249912388515

  • mohammed elmustafa

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السيد ريئس تحرير نيوز ويك تحيه طيبه
    اثراء للنقاش ارسل لكم رائى فى موضوعكم المطروح فى العدد 281 عن اغتيال الحريرى وتورط سوريا ..
    نرجو ان تسمحوا لنا ان نسال عن اين هى الان سفيره امريكا لدى حكومه صدام والتى افهمته بان امريكا لاتابه لحرب له مع جيرانه فتوكل على الله سيادته وقام بالتهام الكويت فوقع فى الحفره التى اخرج منها وقدم كهديه كريسماس للعام 2003..
    مع سوريا اليوم الوضع لايختلف كثيرا فهناك ايضا حفره حفرت بواسطه كميه من الديناميت .. فقط ساعه حفرها كان هناك موكب السيد الحريرى .. وهو شخص انا احترم افكاره ومايدعو اليه .. واترحم عليه بابتهال وخشوع ..
    حسنا نفهم ان كل تلك الحفر (واخريات قادمات) تساعد كثيرا فى افشاء الديمقراطيه فى عالمنا العربى حيث ان المثل عندنا يقول من حفر حفره لاخيه وقع فيها ..
    ونحترم جدا رغبه امريكا فى ان تكون هناك ديمقراطيه فى عالمنا العربى ولكن اى نوع من الديمقراطيه هو المطلوب..؟ ديمقراطيه يفوز فيها السيد الرئيس بنسبه معقوله بدلا عن التسعه وتسعين الشهيره ..؟ ام ديقراطيه يجب على بعض الاحزاب ان لاتشارك فيها مثل ديمقراطيه الجزائر والعراق ..؟
    ثم من هو القائل بان الديمقراطيه هى السبيل الوحيد من اجل رفاهيه وتقدم الشعوب ..؟ ان الصين من اجل (جبروتها) لم تعرف الديمقراطيه.. وهى التى رفضت السماح لامريكا بطيران طائره التجسس خاصتها والتى اسقطت فى الصين .. واصرت على ان لاتعود الطائره الى امريكا طائره بل ان تحمل فى البحر.. بل وان تدفع امريكا اجره الارض التى وقفت عليها الطائره من تاريخ اهباطها وحتى تاريخ استلامها .. والصين هى نفسها التى باعت لاميركا فى يناير الماضى فقط 25 مليون كيلومتر مربع من القماش( نيوز ويك العدد رقم 249).. ان الصين لم تعرف الديمقراطيه .. ولكن عرفت الطبيب الحافى وعرفت انه يجب على كل واحد منهم ان يعلم الاخر.. وفعلتها ..
    فى عالمنا العربى نحن نحتاج الى من يمحو اميتنا اولا .. لا اعنى الاميه السياسيه ..بل اعنى جهلنا بالقراءه والكتابه وسنقوم نحن بازاله اميتنا السياسيه
    علموا شعوبنا القراءه والكتابه وارسلوا لنا الاقلام والمحابر والورق والكتب ولن يتسيد علينا ديكتاتور اوجاهل بعدها ابدا .. وسنشكر لامريكا انها اهدتنا اقلام وكتب ..وسنرسل لها الحب معباءه فى القراطيس..
    فلترسل لنا امريكا وجوه اخرى من ارضها الطيبه تشبه وجه اينشتاين الشهير وهو يحمل فى يده كتاب وقلم فسيعود الى امريكا محملا بالقبلات والازاهير .. بدلا عن وجوه كلها تشبه سلفر استالونى وتحمل فى يدها اسلحه دمار.. وتعود الى امريكا وهى فى توابيت محمله باللعنات ..
    محمد المصطفى فريجون الخرطوم السودان gargash12@hotmail.com
    تلفونات 00249912388515

  • mohammed elmustafa

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السيد ريئس تحرير نيوز ويك تحيه طيبه
    اثراء للنقاش ارسل لكم رائى فى موضوعكم المطروح فى العدد 281 عن اغتيال الحريرى وتورط سوريا ..
    نرجو ان تسمحوا لنا ان نسال عن اين هى الان سفيره امريكا لدى حكومه صدام والتى افهمته بان امريكا لاتابه لحرب له مع جيرانه فتوكل على الله سيادته وقام بالتهام الكويت فوقع فى الحفره التى اخرج منها وقدم كهديه كريسماس للعام 2003..
    مع سوريا اليوم الوضع لايختلف كثيرا فهناك ايضا حفره حفرت بواسطه كميه من الديناميت .. فقط ساعه حفرها كان هناك موكب السيد الحريرى .. وهو شخص انا احترم افكاره ومايدعو اليه .. واترحم عليه بابتهال وخشوع ..
    حسنا نفهم ان كل تلك الحفر (واخريات قادمات) تساعد كثيرا فى افشاء الديمقراطيه فى عالمنا العربى حيث ان المثل عندنا يقول من حفر حفره لاخيه وقع فيها ..
    ونحترم جدا رغبه امريكا فى ان تكون هناك ديمقراطيه فى عالمنا العربى ولكن اى نوع من الديمقراطيه هو المطلوب..؟ ديمقراطيه يفوز فيها السيد الرئيس بنسبه معقوله بدلا عن التسعه وتسعين الشهيره ..؟ ام ديقراطيه يجب على بعض الاحزاب ان لاتشارك فيها مثل ديمقراطيه الجزائر والعراق ..؟
    ثم من هو القائل بان الديمقراطيه هى السبيل الوحيد من اجل رفاهيه وتقدم الشعوب ..؟ ان الصين من اجل (جبروتها) لم تعرف الديمقراطيه.. وهى التى رفضت السماح لامريكا بطيران طائره التجسس خاصتها والتى اسقطت فى الصين .. واصرت على ان لاتعود الطائره الى امريكا طائره بل ان تحمل فى البحر.. بل وان تدفع امريكا اجره الارض التى وقفت عليها الطائره من تاريخ اهباطها وحتى تاريخ استلامها .. والصين هى نفسها التى باعت لاميركا فى يناير الماضى فقط 25 مليون كيلومتر مربع من القماش( نيوز ويك العدد رقم 249).. ان الصين لم تعرف الديمقراطيه .. ولكن عرفت الطبيب الحافى وعرفت انه يجب على كل واحد منهم ان يعلم الاخر.. وفعلتها ..
    فى عالمنا العربى نحن نحتاج الى من يمحو اميتنا اولا .. لا اعنى الاميه السياسيه ..بل اعنى جهلنا بالقراءه والكتابه وسنقوم نحن بازاله اميتنا السياسيه
    علموا شعوبنا القراءه والكتابه وارسلوا لنا الاقلام والمحابر والورق والكتب ولن يتسيد علينا ديكتاتور اوجاهل بعدها ابدا .. وسنشكر لامريكا انها اهدتنا اقلام وكتب ..وسنرسل لها الحب معباءه فى القراطيس..
    فلترسل لنا امريكا وجوه اخرى من ارضها الطيبه تشبه وجه اينشتاين الشهير وهو يحمل فى يده كتاب وقلم فسيعود الى امريكا محملا بالقبلات والازاهير .. بدلا عن وجوه كلها تشبه سلفر استالونى وتحمل فى يدها اسلحه دمار.. وتعود الى امريكا وهى فى توابيت محمله باللعنات ..
    محمد المصطفى فريجون الخرطوم السودان gargash12@hotmail.com
    تلفونات 00249912388515

  • mohammed elmustafa

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السيد ريئس تحرير نيوز ويك تحيه طيبه
    اثراء للنقاش ارسل لكم رائى فى موضوعكم المطروح فى العدد 281 عن اغتيال الحريرى وتورط سوريا ..
    نرجو ان تسمحوا لنا ان نسال عن اين هى الان سفيره امريكا لدى حكومه صدام والتى افهمته بان امريكا لاتابه لحرب له مع جيرانه فتوكل على الله سيادته وقام بالتهام الكويت فوقع فى الحفره التى اخرج منها وقدم كهديه كريسماس للعام 2003..
    مع سوريا اليوم الوضع لايختلف كثيرا فهناك ايضا حفره حفرت بواسطه كميه من الديناميت .. فقط ساعه حفرها كان هناك موكب السيد الحريرى .. وهو شخص انا احترم افكاره ومايدعو اليه .. واترحم عليه بابتهال وخشوع ..
    حسنا نفهم ان كل تلك الحفر (واخريات قادمات) تساعد كثيرا فى افشاء الديمقراطيه فى عالمنا العربى حيث ان المثل عندنا يقول من حفر حفره لاخيه وقع فيها ..
    ونحترم جدا رغبه امريكا فى ان تكون هناك ديمقراطيه فى عالمنا العربى ولكن اى نوع من الديمقراطيه هو المطلوب..؟ ديمقراطيه يفوز فيها السيد الرئيس بنسبه معقوله بدلا عن التسعه وتسعين الشهيره ..؟ ام ديقراطيه يجب على بعض الاحزاب ان لاتشارك فيها مثل ديمقراطيه الجزائر والعراق ..؟
    ثم من هو القائل بان الديمقراطيه هى السبيل الوحيد من اجل رفاهيه وتقدم الشعوب ..؟ ان الصين من اجل (جبروتها) لم تعرف الديمقراطيه.. وهى التى رفضت السماح لامريكا بطيران طائره التجسس خاصتها والتى اسقطت فى الصين .. واصرت على ان لاتعود الطائره الى امريكا طائره بل ان تحمل فى البحر.. بل وان تدفع امريكا اجره الارض التى وقفت عليها الطائره من تاريخ اهباطها وحتى تاريخ استلامها .. والصين هى نفسها التى باعت لاميركا فى يناير الماضى فقط 25 مليون كيلومتر مربع من القماش( نيوز ويك العدد رقم 249).. ان الصين لم تعرف الديمقراطيه .. ولكن عرفت الطبيب الحافى وعرفت انه يجب على كل واحد منهم ان يعلم الاخر.. وفعلتها ..
    فى عالمنا العربى نحن نحتاج الى من يمحو اميتنا اولا .. لا اعنى الاميه السياسيه ..بل اعنى جهلنا بالقراءه والكتابه وسنقوم نحن بازاله اميتنا السياسيه
    علموا شعوبنا القراءه والكتابه وارسلوا لنا الاقلام والمحابر والورق والكتب ولن يتسيد علينا ديكتاتور اوجاهل بعدها ابدا .. وسنشكر لامريكا انها اهدتنا اقلام وكتب ..وسنرسل لها الحب معباءه فى القراطيس..
    فلترسل لنا امريكا وجوه اخرى من ارضها الطيبه تشبه وجه اينشتاين الشهير وهو يحمل فى يده كتاب وقلم فسيعود الى امريكا محملا بالقبلات والازاهير .. بدلا عن وجوه كلها تشبه سلفر استالونى وتحمل فى يدها اسلحه دمار.. وتعود الى امريكا وهى فى توابيت محمله باللعنات ..
    محمد المصطفى فريجون الخرطوم السودان gargash12@hotmail.com
    تلفونات 00249912388515

  • mohammed elmustafa

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السيد ريئس تحرير نيوز ويك تحيه طيبه
    اثراء للنقاش ارسل لكم رائى فى موضوعكم المطروح فى العدد 281 عن اغتيال الحريرى وتورط سوريا ..
    نرجو ان تسمحوا لنا ان نسال عن اين هى الان سفيره امريكا لدى حكومه صدام والتى افهمته بان امريكا لاتابه لحرب له مع جيرانه فتوكل على الله سيادته وقام بالتهام الكويت فوقع فى الحفره التى اخرج منها وقدم كهديه كريسماس للعام 2003..
    مع سوريا اليوم الوضع لايختلف كثيرا فهناك ايضا حفره حفرت بواسطه كميه من الديناميت .. فقط ساعه حفرها كان هناك موكب السيد الحريرى .. وهو شخص انا احترم افكاره ومايدعو اليه .. واترحم عليه بابتهال وخشوع ..
    حسنا نفهم ان كل تلك الحفر (واخريات قادمات) تساعد كثيرا فى افشاء الديمقراطيه فى عالمنا العربى حيث ان المثل عندنا يقول من حفر حفره لاخيه وقع فيها ..
    ونحترم جدا رغبه امريكا فى ان تكون هناك ديمقراطيه فى عالمنا العربى ولكن اى نوع من الديمقراطيه هو المطلوب..؟ ديمقراطيه يفوز فيها السيد الرئيس بنسبه معقوله بدلا عن التسعه وتسعين الشهيره ..؟ ام ديقراطيه يجب على بعض الاحزاب ان لاتشارك فيها مثل ديمقراطيه الجزائر والعراق ..؟
    ثم من هو القائل بان الديمقراطيه هى السبيل الوحيد من اجل رفاهيه وتقدم الشعوب ..؟ ان الصين من اجل (جبروتها) لم تعرف الديمقراطيه.. وهى التى رفضت السماح لامريكا بطيران طائره التجسس خاصتها والتى اسقطت فى الصين .. واصرت على ان لاتعود الطائره الى امريكا طائره بل ان تحمل فى البحر.. بل وان تدفع امريكا اجره الارض التى وقفت عليها الطائره من تاريخ اهباطها وحتى تاريخ استلامها .. والصين هى نفسها التى باعت لاميركا فى يناير الماضى فقط 25 مليون كيلومتر مربع من القماش( نيوز ويك العدد رقم 249).. ان الصين لم تعرف الديمقراطيه .. ولكن عرفت الطبيب الحافى وعرفت انه يجب على كل واحد منهم ان يعلم الاخر.. وفعلتها ..
    فى عالمنا العربى نحن نحتاج الى من يمحو اميتنا اولا .. لا اعنى الاميه السياسيه ..بل اعنى جهلنا بالقراءه والكتابه وسنقوم نحن بازاله اميتنا السياسيه
    علموا شعوبنا القراءه والكتابه وارسلوا لنا الاقلام والمحابر والورق والكتب ولن يتسيد علينا ديكتاتور اوجاهل بعدها ابدا .. وسنشكر لامريكا انها اهدتنا اقلام وكتب ..وسنرسل لها الحب معباءه فى القراطيس..
    فلترسل لنا امريكا وجوه اخرى من ارضها الطيبه تشبه وجه اينشتاين الشهير وهو يحمل فى يده كتاب وقلم فسيعود الى امريكا محملا بالقبلات والازاهير .. بدلا عن وجوه كلها تشبه سلفر استالونى وتحمل فى يدها اسلحه دمار.. وتعود الى امريكا وهى فى توابيت محمله باللعنات ..
    محمد المصطفى فريجون الخرطوم السودان gargash12@hotmail.com
    تلفونات 00249912388515

  • mohammed elmustafa

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السيد ريئس تحرير نيوز ويك تحيه طيبه
    اثراء للنقاش ارسل لكم رائى فى موضوعكم المطروح فى العدد 281 عن اغتيال الحريرى وتورط سوريا ..
    نرجو ان تسمحوا لنا ان نسال عن اين هى الان سفيره امريكا لدى حكومه صدام والتى افهمته بان امريكا لاتابه لحرب له مع جيرانه فتوكل على الله سيادته وقام بالتهام الكويت فوقع فى الحفره التى اخرج منها وقدم كهديه كريسماس للعام 2003..
    مع سوريا اليوم الوضع لايختلف كثيرا فهناك ايضا حفره حفرت بواسطه كميه من الديناميت .. فقط ساعه حفرها كان هناك موكب السيد الحريرى .. وهو شخص انا احترم افكاره ومايدعو اليه .. واترحم عليه بابتهال وخشوع ..
    حسنا نفهم ان كل تلك الحفر (واخريات قادمات) تساعد كثيرا فى افشاء الديمقراطيه فى عالمنا العربى حيث ان المثل عندنا يقول من حفر حفره لاخيه وقع فيها ..
    ونحترم جدا رغبه امريكا فى ان تكون هناك ديمقراطيه فى عالمنا العربى ولكن اى نوع من الديمقراطيه هو المطلوب..؟ ديمقراطيه يفوز فيها السيد الرئيس بنسبه معقوله بدلا عن التسعه وتسعين الشهيره ..؟ ام ديقراطيه يجب على بعض الاحزاب ان لاتشارك فيها مثل ديمقراطيه الجزائر والعراق ..؟
    ثم من هو القائل بان الديمقراطيه هى السبيل الوحيد من اجل رفاهيه وتقدم الشعوب ..؟ ان الصين من اجل (جبروتها) لم تعرف الديمقراطيه.. وهى التى رفضت السماح لامريكا بطيران طائره التجسس خاصتها والتى اسقطت فى الصين .. واصرت على ان لاتعود الطائره الى امريكا طائره بل ان تحمل فى البحر.. بل وان تدفع امريكا اجره الارض التى وقفت عليها الطائره من تاريخ اهباطها وحتى تاريخ استلامها .. والصين هى نفسها التى باعت لاميركا فى يناير الماضى فقط 25 مليون كيلومتر مربع من القماش( نيوز ويك العدد رقم 249).. ان الصين لم تعرف الديمقراطيه .. ولكن عرفت الطبيب الحافى وعرفت انه يجب على كل واحد منهم ان يعلم الاخر.. وفعلتها ..
    فى عالمنا العربى نحن نحتاج الى من يمحو اميتنا اولا .. لا اعنى الاميه السياسيه ..بل اعنى جهلنا بالقراءه والكتابه وسنقوم نحن بازاله اميتنا السياسيه
    علموا شعوبنا القراءه والكتابه وارسلوا لنا الاقلام والمحابر والورق والكتب ولن يتسيد علينا ديكتاتور اوجاهل بعدها ابدا .. وسنشكر لامريكا انها اهدتنا اقلام وكتب ..وسنرسل لها الحب معباءه فى القراطيس..
    فلترسل لنا امريكا وجوه اخرى من ارضها الطيبه تشبه وجه اينشتاين الشهير وهو يحمل فى يده كتاب وقلم فسيعود الى امريكا محملا بالقبلات والازاهير .. بدلا عن وجوه كلها تشبه سلفر استالونى وتحمل فى يدها اسلحه دمار.. وتعود الى امريكا وهى فى توابيت محمله باللعنات ..
    محمد المصطفى فريجون الخرطوم السودان gargash12@hotmail.com
    تلفونات 00249912388515

  • mohammed elmustafa

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السيد ريئس تحرير نيوز ويك تحيه طيبه
    اثراء للنقاش ارسل لكم رائى فى موضوعكم المطروح فى العدد 281 عن اغتيال الحريرى وتورط سوريا ..
    نرجو ان تسمحوا لنا ان نسال عن اين هى الان سفيره امريكا لدى حكومه صدام والتى افهمته بان امريكا لاتابه لحرب له مع جيرانه فتوكل على الله سيادته وقام بالتهام الكويت فوقع فى الحفره التى اخرج منها وقدم كهديه كريسماس للعام 2003..
    مع سوريا اليوم الوضع لايختلف كثيرا فهناك ايضا حفره حفرت بواسطه كميه من الديناميت .. فقط ساعه حفرها كان هناك موكب السيد الحريرى .. وهو شخص انا احترم افكاره ومايدعو اليه .. واترحم عليه بابتهال وخشوع ..
    حسنا نفهم ان كل تلك الحفر (واخريات قادمات) تساعد كثيرا فى افشاء الديمقراطيه فى عالمنا العربى حيث ان المثل عندنا يقول من حفر حفره لاخيه وقع فيها ..
    ونحترم جدا رغبه امريكا فى ان تكون هناك ديمقراطيه فى عالمنا العربى ولكن اى نوع من الديمقراطيه هو المطلوب..؟ ديمقراطيه يفوز فيها السيد الرئيس بنسبه معقوله بدلا عن التسعه وتسعين الشهيره ..؟ ام ديقراطيه يجب على بعض الاحزاب ان لاتشارك فيها مثل ديمقراطيه الجزائر والعراق ..؟
    ثم من هو القائل بان الديمقراطيه هى السبيل الوحيد من اجل رفاهيه وتقدم الشعوب ..؟ ان الصين من اجل (جبروتها) لم تعرف الديمقراطيه.. وهى التى رفضت السماح لامريكا بطيران طائره التجسس خاصتها والتى اسقطت فى الصين .. واصرت على ان لاتعود الطائره الى امريكا طائره بل ان تحمل فى البحر.. بل وان تدفع امريكا اجره الارض التى وقفت عليها الطائره من تاريخ اهباطها وحتى تاريخ استلامها .. والصين هى نفسها التى باعت لاميركا فى يناير الماضى فقط 25 مليون كيلومتر مربع من القماش( نيوز ويك العدد رقم 249).. ان الصين لم تعرف الديمقراطيه .. ولكن عرفت الطبيب الحافى وعرفت انه يجب على كل واحد منهم ان يعلم الاخر.. وفعلتها ..
    فى عالمنا العربى نحن نحتاج الى من يمحو اميتنا اولا .. لا اعنى الاميه السياسيه ..بل اعنى جهلنا بالقراءه والكتابه وسنقوم نحن بازاله اميتنا السياسيه
    علموا شعوبنا القراءه والكتابه وارسلوا لنا الاقلام والمحابر والورق والكتب ولن يتسيد علينا ديكتاتور اوجاهل بعدها ابدا .. وسنشكر لامريكا انها اهدتنا اقلام وكتب ..وسنرسل لها الحب معباءه فى القراطيس..
    فلترسل لنا امريكا وجوه اخرى من ارضها الطيبه تشبه وجه اينشتاين الشهير وهو يحمل فى يده كتاب وقلم فسيعود الى امريكا محملا بالقبلات والازاهير .. بدلا عن وجوه كلها تشبه سلفر استالونى وتحمل فى يدها اسلحه دمار.. وتعود الى امريكا وهى فى توابيت محمله باللعنات ..
    محمد المصطفى فريجون الخرطوم السودان gargash12@hotmail.com
    تلفونات 00249912388515

  • mohammed elmustafa

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السيد ريئس تحرير نيوز ويك تحيه طيبه
    اثراء للنقاش ارسل لكم رائى فى موضوعكم المطروح فى العدد 281 عن اغتيال الحريرى وتورط سوريا ..
    نرجو ان تسمحوا لنا ان نسال عن اين هى الان سفيره امريكا لدى حكومه صدام والتى افهمته بان امريكا لاتابه لحرب له مع جيرانه فتوكل على الله سيادته وقام بالتهام الكويت فوقع فى الحفره التى اخرج منها وقدم كهديه كريسماس للعام 2003..
    مع سوريا اليوم الوضع لايختلف كثيرا فهناك ايضا حفره حفرت بواسطه كميه من الديناميت .. فقط ساعه حفرها كان هناك موكب السيد الحريرى .. وهو شخص انا احترم افكاره ومايدعو اليه .. واترحم عليه بابتهال وخشوع ..
    حسنا نفهم ان كل تلك الحفر (واخريات قادمات) تساعد كثيرا فى افشاء الديمقراطيه فى عالمنا العربى حيث ان المثل عندنا يقول من حفر حفره لاخيه وقع فيها ..
    ونحترم جدا رغبه امريكا فى ان تكون هناك ديمقراطيه فى عالمنا العربى ولكن اى نوع من الديمقراطيه هو المطلوب..؟ ديمقراطيه يفوز فيها السيد الرئيس بنسبه معقوله بدلا عن التسعه وتسعين الشهيره ..؟ ام ديقراطيه يجب على بعض الاحزاب ان لاتشارك فيها مثل ديمقراطيه الجزائر والعراق ..؟
    ثم من هو القائل بان الديمقراطيه هى السبيل الوحيد من اجل رفاهيه وتقدم الشعوب ..؟ ان الصين من اجل (جبروتها) لم تعرف الديمقراطيه.. وهى التى رفضت السماح لامريكا بطيران طائره التجسس خاصتها والتى اسقطت فى الصين .. واصرت على ان لاتعود الطائره الى امريكا طائره بل ان تحمل فى البحر.. بل وان تدفع امريكا اجره الارض التى وقفت عليها الطائره من تاريخ اهباطها وحتى تاريخ استلامها .. والصين هى نفسها التى باعت لاميركا فى يناير الماضى فقط 25 مليون كيلومتر مربع من القماش( نيوز ويك العدد رقم 249).. ان الصين لم تعرف الديمقراطيه .. ولكن عرفت الطبيب الحافى وعرفت انه يجب على كل واحد منهم ان يعلم الاخر.. وفعلتها ..
    فى عالمنا العربى نحن نحتاج الى من يمحو اميتنا اولا .. لا اعنى الاميه السياسيه ..بل اعنى جهلنا بالقراءه والكتابه وسنقوم نحن بازاله اميتنا السياسيه
    علموا شعوبنا القراءه والكتابه وارسلوا لنا الاقلام والمحابر والورق والكتب ولن يتسيد علينا ديكتاتور اوجاهل بعدها ابدا .. وسنشكر لامريكا انها اهدتنا اقلام وكتب ..وسنرسل لها الحب معباءه فى القراطيس..
    فلترسل لنا امريكا وجوه اخرى من ارضها الطيبه تشبه وجه اينشتاين الشهير وهو يحمل فى يده كتاب وقلم فسيعود الى امريكا محملا بالقبلات والازاهير .. بدلا عن وجوه كلها تشبه سلفر استالونى وتحمل فى يدها اسلحه دمار.. وتعود الى امريكا وهى فى توابيت محمله باللعنات ..
    محمد المصطفى فريجون الخرطوم السودان gargash12@hotmail.com
    تلفونات 00249912388515

  • mohammed elmustafa

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السيد ريئس تحرير نيوز ويك تحيه طيبه
    اثراء للنقاش ارسل لكم رائى فى موضوعكم المطروح فى العدد 281 عن اغتيال الحريرى وتورط سوريا ..
    نرجو ان تسمحوا لنا ان نسال عن اين هى الان سفيره امريكا لدى حكومه صدام والتى افهمته بان امريكا لاتابه لحرب له مع جيرانه فتوكل على الله سيادته وقام بالتهام الكويت فوقع فى الحفره التى اخرج منها وقدم كهديه كريسماس للعام 2003..
    مع سوريا اليوم الوضع لايختلف كثيرا فهناك ايضا حفره حفرت بواسطه كميه من الديناميت .. فقط ساعه حفرها كان هناك موكب السيد الحريرى .. وهو شخص انا احترم افكاره ومايدعو اليه .. واترحم عليه بابتهال وخشوع ..
    حسنا نفهم ان كل تلك الحفر (واخريات قادمات) تساعد كثيرا فى افشاء الديمقراطيه فى عالمنا العربى حيث ان المثل عندنا يقول من حفر حفره لاخيه وقع فيها ..
    ونحترم جدا رغبه امريكا فى ان تكون هناك ديمقراطيه فى عالمنا العربى ولكن اى نوع من الديمقراطيه هو المطلوب..؟ ديمقراطيه يفوز فيها السيد الرئيس بنسبه معقوله بدلا عن التسعه وتسعين الشهيره ..؟ ام ديقراطيه يجب على بعض الاحزاب ان لاتشارك فيها مثل ديمقراطيه الجزائر والعراق ..؟
    ثم من هو القائل بان الديمقراطيه هى السبيل الوحيد من اجل رفاهيه وتقدم الشعوب ..؟ ان الصين من اجل (جبروتها) لم تعرف الديمقراطيه.. وهى التى رفضت السماح لامريكا بطيران طائره التجسس خاصتها والتى اسقطت فى الصين .. واصرت على ان لاتعود الطائره الى امريكا طائره بل ان تحمل فى البحر.. بل وان تدفع امريكا اجره الارض التى وقفت عليها الطائره من تاريخ اهباطها وحتى تاريخ استلامها .. والصين هى نفسها التى باعت لاميركا فى يناير الماضى فقط 25 مليون كيلومتر مربع من القماش( نيوز ويك العدد رقم 249).. ان الصين لم تعرف الديمقراطيه .. ولكن عرفت الطبيب الحافى وعرفت انه يجب على كل واحد منهم ان يعلم الاخر.. وفعلتها ..
    فى عالمنا العربى نحن نحتاج الى من يمحو اميتنا اولا .. لا اعنى الاميه السياسيه ..بل اعنى جهلنا بالقراءه والكتابه وسنقوم نحن بازاله اميتنا السياسيه
    علموا شعوبنا القراءه والكتابه وارسلوا لنا الاقلام والمحابر والورق والكتب ولن يتسيد علينا ديكتاتور اوجاهل بعدها ابدا .. وسنشكر لامريكا انها اهدتنا اقلام وكتب ..وسنرسل لها الحب معباءه فى القراطيس..
    فلترسل لنا امريكا وجوه اخرى من ارضها الطيبه تشبه وجه اينشتاين الشهير وهو يحمل فى يده كتاب وقلم فسيعود الى امريكا محملا بالقبلات والازاهير .. بدلا عن وجوه كلها تشبه سلفر استالونى وتحمل فى يدها اسلحه دمار.. وتعود الى امريكا وهى فى توابيت محمله باللعنات ..
    محمد المصطفى فريجون الخرطوم السودان gargash12@hotmail.com
    تلفونات 00249912388515

  • mohammed elmustafa

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السيد ريئس تحرير نيوز ويك تحيه طيبه
    اثراء للنقاش ارسل لكم رائى فى موضوعكم المطروح فى العدد 281 عن اغتيال الحريرى وتورط سوريا ..
    نرجو ان تسمحوا لنا ان نسال عن اين هى الان سفيره امريكا لدى حكومه صدام والتى افهمته بان امريكا لاتابه لحرب له مع جيرانه فتوكل على الله سيادته وقام بالتهام الكويت فوقع فى الحفره التى اخرج منها وقدم كهديه كريسماس للعام 2003..
    مع سوريا اليوم الوضع لايختلف كثيرا فهناك ايضا حفره حفرت بواسطه كميه من الديناميت .. فقط ساعه حفرها كان هناك موكب السيد الحريرى .. وهو شخص انا احترم افكاره ومايدعو اليه .. واترحم عليه بابتهال وخشوع ..
    حسنا نفهم ان كل تلك الحفر (واخريات قادمات) تساعد كثيرا فى افشاء الديمقراطيه فى عالمنا العربى حيث ان المثل عندنا يقول من حفر حفره لاخيه وقع فيها ..
    ونحترم جدا رغبه امريكا فى ان تكون هناك ديمقراطيه فى عالمنا العربى ولكن اى نوع من الديمقراطيه هو المطلوب..؟ ديمقراطيه يفوز فيها السيد الرئيس بنسبه معقوله بدلا عن التسعه وتسعين الشهيره ..؟ ام ديقراطيه يجب على بعض الاحزاب ان لاتشارك فيها مثل ديمقراطيه الجزائر والعراق ..؟
    ثم من هو القائل بان الديمقراطيه هى السبيل الوحيد من اجل رفاهيه وتقدم الشعوب ..؟ ان الصين من اجل (جبروتها) لم تعرف الديمقراطيه.. وهى التى رفضت السماح لامريكا بطيران طائره التجسس خاصتها والتى اسقطت فى الصين .. واصرت على ان لاتعود الطائره الى امريكا طائره بل ان تحمل فى البحر.. بل وان تدفع امريكا اجره الارض التى وقفت عليها الطائره من تاريخ اهباطها وحتى تاريخ استلامها .. والصين هى نفسها التى باعت لاميركا فى يناير الماضى فقط 25 مليون كيلومتر مربع من القماش( نيوز ويك العدد رقم 249).. ان الصين لم تعرف الديمقراطيه .. ولكن عرفت الطبيب الحافى وعرفت انه يجب على كل واحد منهم ان يعلم الاخر.. وفعلتها ..
    فى عالمنا العربى نحن نحتاج الى من يمحو اميتنا اولا .. لا اعنى الاميه السياسيه ..بل اعنى جهلنا بالقراءه والكتابه وسنقوم نحن بازاله اميتنا السياسيه
    علموا شعوبنا القراءه والكتابه وارسلوا لنا الاقلام والمحابر والورق والكتب ولن يتسيد علينا ديكتاتور اوجاهل بعدها ابدا .. وسنشكر لامريكا انها اهدتنا اقلام وكتب ..وسنرسل لها الحب معباءه فى القراطيس..
    فلترسل لنا امريكا وجوه اخرى من ارضها الطيبه تشبه وجه اينشتاين الشهير وهو يحمل فى يده كتاب وقلم فسيعود الى امريكا محملا بالقبلات والازاهير .. بدلا عن وجوه كلها تشبه سلفر استالونى وتحمل فى يدها اسلحه دمار.. وتعود الى امريكا وهى فى توابيت محمله باللعنات ..
    محمد المصطفى فريجون الخرطوم السودان gargash12@hotmail.com
    تلفونات 00249912388515

  • http://www.med-moumen.blogspot.com moumen-med

    I wish you good luck.

  • http://aymank3006@yahoo.com ayman

    iraqi man

  • MHAMED

    thks

  • http://twitter.com/adelco111 adelco11

    المسجد الأقصى .. لا يعلمه الا الله .. لم تكن الصلوات قد فرضت بعد .. و عندما فتحت القدس لم يصلى عمر بن الخطاب به و دعاه القس للصلاه بالكنيسه .. بعكس المسجد الحرام حيث كانت صلوات بل و حج للعرب .. أين الحقيقه .. كذلك حائط البراق كان موجودا و سبق بناؤه بمعرفة الغير .. حين ربط البراق به .. القصه كلها يشوبها ما يشوب كما نتناقلها الآن عن فلان عن فلان الخ …. مع أن الموضوع كله يلخصه عز و جل فى قوله ( سبحان الذى أسرى ) ….. أفلا يعقلون